الخميس، 24 يونيو، 2010

مصر والجزائر تاااااااانى؟!!!

أكتب هذا الموضوع حتى إذا اختارنى الله عز وجل إلى جواره كان لى صدقة جارية
وربما قرأه أحدكم يوما ما فترحم على
وربما قابلت به الله عز وجل فلم أجد سواه اتقرب إليه به وذنوبى مثل زبد البحر
أكتبه معذرة إلى ربكم
فلقد آلمنى بشدة ما قرأته هذا الصباح من مواضيع وردود فى كثير من المواقع ما من شانه أن يعيد الفتنة التى لم توءد بعد
بعد المباراة المشؤومة إياها
أراء تعميمية من الطرفين
و كأن هناك أيد خفية تأبى إلا أن ننعم بقليل من الهدوء والراحة والسكينة وإصلاح ذات البين
فتعبث هنا وهناك لإيقاظ روح العداوة بين الشعبين الشقيقين والتى لم تدفن بعد
ولا أنتظر ردا
فعذرا.. فلم تعد بى طاقة نفسية للرد
أنا لا أعلم من تحدث عنهم الإعلام المصرى او حتى الجزائرى
و لكن أعلم لى أخوة وأخوات جزائريين لم أر منهم إلا كل احترام وتقدير
أعرف ملك الحرف الطيب المتفاعل المصرى كما أحب أن اخاطبه دوما من شدة حبه لمصر الاديب المبدع على فوزى ضيف
والذى أبدع فى كتاباته أيما إبداع حتى اننى قلت له يوما لقد كنت سببا فى تغيير صورتى الباهتة عن أن الاخوة أبناء المغرب العربى لا يجيدون العربية و بالكاد يفهمونها
وتطورت لغتى العربية أنا شخصيا بفضله
و تعلمت منه الكثير وعندما سألته عن سر قوة لغته قال لى تربيت على كتب المنفلوطى!
و تعرفت قريبا على اخت طيبة خلوقة جدا تدعى أشجان وهى من هى برقتها وطيبتها التى تظهر جلية فى كتاباتها التى تمس القلب وتزكى الروح
و غيرهم الكثيرين تعرفت عليهم فى منتديات اخرى
و يمتازون برقى الإحساس والخلق الكريم
أما النماذج المشوهة (من الطرفين) فلا تعنينى على الإطلاق
هذه هى الروح التى تسكننى حقيقة
أما الكرة و من يتحدثون عنهم فلا يعنونى فى شئ
أكرر من الطرفين
الكرة التى تحولت من مجرد لعبة تلوكها الأقدام
إلى لعبة تداس بها القلوب والعقول بالأقدام!
الكل يتحدث طوال الوقت عن دور الحكومات و تقصيرها فى حق شعوبها
اما آن لنا أن ننظر لدورنا نحن
إذا لم تستطع الحكومات أن تترابط و تتآخى
فعلى الأقل فلنحافظ نحن على قيم الترابط والتآخى على مستوى الأفراد
قد تكون نظرتى عاطفية بحتة
و لكنى لا احتمل فكرة أن يزج بنا فى مخطط - أو هكذا أعتقد- لمصالح و تكتيكات ستظهر أسرارها وخباياها مع الوقت
و أرجو ألا يتهمنى أحدكم بالانسياق وراء نظرية المؤامرة فلست من معتنقيها
ولكن كل شئ يشير إلى مخطط محكم بل شديد الاحكام لهدم العلاقات بين الشعبين الشقيقين
لن أتحدث عن القومية العربية ولن أتشدق بشعارات قد تبدو جوفاء عن حبى لكل ما هو عربى رغم حقيقة هذا الامر
و لكن أتحدث عن رابطة لن يستطع أحد نفيها ولا هدمها
لانها من رب العالمين
رابطة الإسلام التى يجب ان تبث فينا روح التجرد ممن دونها من انتماءات وولاءات أثبتت مع مرور الوقت زيفها ووهنها؟!!
أنا مصرية
قد أكون من أصول فرعونية أو حتى قبطية
و لكنى الآن مسلمة
و كما قال الشيخ الغزالى رحمه الله رحمة واسعة وجبرنا وجبر فكر الامة من بعده
أنا مصرى عربنى الإسلام
بالمناسبة
الشيخ الغزالى الذى درس يوما ما فى قسطنطينة!
و تلبسنى روح الامام الشعراوى وأتذكر حبه الوافر لشعب الجزائر وقد مارس الدعوة الإسلامية هناك لفترة ليست بالقصيرة
و أراه- وقد كانت تجمعه أواصر الحب فى الله مع مفتى الجزائر فى ذلك الوقت- بعين الخيال -رحمه الله -ينظر بأسى وحزن لما تردت إليه الاوضاع بين البلدين الشقيقين
أنا تعبت جدا والله
تعبت بجد
هذا الأمر فتنة فتنة فتنة
أستحلفكم بالله الواحد الذى نعبده جميعا
لا يكونن أحدكم سببا فى إيقاظها
ألا قد بلغت
اللهم فاشهد
اللهم فاشهد
اللهم فاشهد

هناك 8 تعليقات:

افروديت يقول...

سلمت يداك ع هذاالموضوع وبالفعل توجدأيادخفية ولكن ماحدث لنالم يكن بالقليل الهين..وعامة الموضوع أصبح طي النسيان الان أوشبه ذلك..ربنابيسامح بيحصل كتيرأوي من ناس تانية أعدائناوبنسكت أجباري..تحياتي لكي.

أتنين حبيبين يقول...

السلام عليكم غاليتى

ربنا يهدى الاحوال يارب ويكرمك خير

وجزاكى الله كل الخير على هذا المجهود
اللى ربنا يريح بالك يارب

دمتى بكل الخير

منتحرة بخنجر الحرف يقول...

أفروديت تحياتى ليكى على رأيك الناضج والله بتدينى امل ان لسة الامة بخير والعقول شغالة
نورتينى

منتحرة بخنجر الحرف يقول...

اتنين حبيبين
انا الى متشكرة جدا على دعمك ومرورك
نورتينى

كلمات من نور يقول...

أنها حمية الجاهلية يا فتاتي والعياذ بالله ...ربي يعافينا منها.متنسيش إن الاعداء تكالبوا علينا ويفرحهم سياسة تفرق تسد التي يتبعونها وأعوذ بالله من شياطين الإنس والجن في هذا الزمان..جزاكي الله خيرا

ماجد القاضي يقول...

سلمت أناملك يا نسرين.. والله أنت قلت تقريبا ما أقوله ليل نهار مع زملائي في العمل... الذين غذا قلت أمامهم ربنا ينصر الجزائر في مباراتها مع أمريكا... وجدت مدافع التعصب والتعنت و-للأسف- الجهل تنهال علي.. ولولا أن لي -ولله الحمد- حجة قوية أمام حجتهم في تمني الهزيمة لها لما استطعت إسكاتهم... لقد بح صوتي معهم...!
لكن هذا ديدن كل من تشغله سفاسف الأمور عن عظائمها...!!!

منتحرة بخنجر الحرف يقول...

كلمات من نور
جزانا واياكِ
انتى جبتى الخلاصة
دى جاهلية بأبشع صورها
متابعتك ليها رونق خاص شكرا جزيلا

منتحرة بخنجر الحرف يقول...

ما هى دى من آفات الزمن الفكرية يا ماجد
ننشغل بالتوافه وننسى قضايا الأمة الحقيقية
سلاح أقوى من القنابل والمدافع
الحرب ما بقيتش عسكرية زى زمان
ربنا يصلح حال الامة